جامعة القاهرة: علاج العاملين بالمستشفيات الجامعية في "الفرنساوي" أسوة بالعاملين في الجامعة

04/02/2014 04:13:26 ص

قررت إدارة جامعة القاهرة البدء في اتخاذ الإجراءات الخاصة بعلاج العاملين بالمستشفيات الجامعية في مستشفى قصر العيني التعليمي الجديد، وذلك خصماً من صندوق علاج العاملين بالمستشفيات الجامعية.

وكان العاملين بالمستشفيات الجامعية التابعة لجامعة القاهرة نظموا وقفات احتجاجية الأيام القليلة الماضية أمام مبني كلية طب القصر العيني، للمطالبة بتحويل تأمينهم الصحي إلي مستشفى القصر العيني الفرنساوي الجديد، أسوة بالعاملين بالجامعة، إضافة إلي المطالة بالتسوية المالية بموظفي الجامعة. 

وطلب الدكتور جابر نصار رئيس الجامعة –في بيان اليوم- من الدكتور حسين خيري عميد كلية طب قصر العيني، ويسري ابراهيم أمين عام الجامعة، بعقد لقاء موسع مع العاملين المحتجين ومناقشة مطالبهم مع طرح السبل المناسبة لحلها وعرضها على إدارة الجامعة التي تحرص على حل مشكلات جميع العاملين بالجامعة وتحسين أوضاعهم المالية وتوفير سبل الرعاية الصحية والاجتماعية لهم.

وأضاف نصار بأنه بالنسبة للمطلب الثاني والخاص بتسويتهم المالية بموظفي جامعة القاهرة، فإنه بدراسة هذا الأمر ومع مراعاة أن لكل منهما ميزانية مستقلة، وجد أن متوسط ما يحصل عليه العاملين بالمستشفيات الجامعية، يزيد عن متوسط ما يحصل عليه العاملين بجامعة القاهرة وذلك بحصولهم على حافز شهري في حدود 200% من الموازنة العامة للدولة مقابل 100% للعاملين بالجامعة يتم صرفها من التمويل الذاتي.

وأكدت إدارة الجامعة أنه في حالة رغبة العاملين بالمستشفيات الجامعية بالمساواة المطلقة فيما يحصلون عليه شهرياً من دخل مع موظفي جامعة القاهرة، فإن الأمر يقتضى مخاطبة وزارة المالية لاتخاذ اجراءات ضم موازنة المستشفيات الجامعية إلى موازنة التعليم بالجامعة.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى