"ممدوح ونهي وربيع وهاشم" يفوزون بانتخابات ثلث أعضاء مجلس إدارة "تدريس القاهرة"

26/04/2014 01:29:39 م

فاز 5 أعضاء بينهم 2 بالتزكية في انتخابات الجمعية العمومية لنادي أعضاء هيئة التدريس بجامعة القاهرة، المنعقدة لانتخاب ثلث أعضاء المجلس، بدلا ممن انتهت عضويتهم عن طريق القرعة بين أعضاء المجلس.

وكانت الجمعية العمومية لنادي أعضاء هيئة التدريس انعقدت في العاشرة من صباح اليوم الجمعة، بمسرح كلية الزراعة، لانتخاب ثلث أعضاء المجلس ولم يكتمل النصاب حتي الثانية ظهرا، وإضطرت الجمعية لمد تسجيل الناخبين ساعة كاملة، وحتي الثالثة عصرا سجل 185 عضو اسمائهم من اجمالي 11 ألفا و105 عضو، الأمر الذي إضطرت فيه الجمعية العمومية لإجراء الإنتخابات ب20+1 بدلا من 50%+1.

وفاز من الأساتذة الدكتور ممدوح نصار بكلية العلوم والدكتورة منال محمد البرادعي بمعهد الأورام، بينما فازت بالتزكية الدكتورة نهي عادل عثمان بكلية الطب في قائمة الأساتذة المساعدين، بينما فاز الدكتور ربيع عبدالتواب بكلية الهندسة بمقعد المدرسين بالتزكية، وفاز الدكتور هاشم عبداللطيف بكلية الزراعة علي مقعد المدرسين المساعدين والمعيدين.

وقال الدكتور سامح هلال رئيس مجلس إدارة نادي أعضاء هيئة التدريس بجامعة القاهرة، أنه تم ارسال خطابات ل11 ألفا و105 عضو بجامعة القاهرة من أعضاء النادي، لإخطارهم بانعقاد الجمعية العمومية لانتخاب ثلث أعضاء المجلس، بدلا ممن انتهت مدتهم، مشيرا إلي أن الخطابات كلفت النادي 50 ألف جنيه، بينما لم يحضر سوي 183عضو فقط.

وأضاف رئيس مجلس إدارة النادي، خلال عرض ميزانية النادي لعام 2013، أن الخطابات تم ارسالها للأعضاء بواسطة البريد علي عنوان كلياتهم وليس عنوان المنزل، وذلك لأن الأعضاء منضمين للنادي بصفتهم أعضاء هيئة تدريس بجامعة القاهرة وليس بصفتهم الشخصية، لافتا النظر إلي أن موظفي الكليات لم يخطروا الأعضاء وكان مصير الجوابات "الأرشيف"، وبالتالي النادي ليس له أي ذنب، مستدركا :" هل يرسل النادي موظف ويسلم 11 ألف و105 عضو الجوابات في يدهم، هذ غير معقول".

 وأوضح هلال أنه أخطر وزير التضامن الإجتماعي بضرورة تغيير قانون الجمعيات الأهلية، واصفه ب"العقيم"، وتابع: ارسلنا خطابات كلفت النادي 50 ألف جنبه ولم يحضر سوي 183 عضو وهذا يعتبر اهدار للمال العام ولابد ان يتم تغيير قانون الجمعيات، مقترحا ارسال الإخطارات علي الانترنت.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى