جابر نصار: علي الجميع خلع الرداء الحزبي خارج أسوار الجامعة.. وسامح هلال: مصلحة الجامعة فوق كل شئ

25/09/2013 06:53:36 ص

قدم اليوم الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة مقترح بوضع ميثاق شرف للعمل الجامعي يتفق بموجبه الجامعيون "أساتذة وطلابا وعاملين" علي الحقوق والحريات وحدودها، بما يضمن حرية العمل الجامعي بكافة أنواعه دون إضرار بسير العملية التعليمية والبحثية والإدارية للجامعة.

وقال نصار خلال مؤتمر اعداد ميثاق شرف العمل بالجامعة بقاعة المؤتمرات في المدينة الجامعية، بحضور الدكتور سامح هلال رئيس مجلس إدارة نادي تدريس جامعة القاهرة وأساتذة من حركة 9 مارس علي رأسهم الدكتور هاني الحسيني والدكتورة عواطف عبدالرحمن، وطلاب وعاملين بمختلف الكليات، أن علي الجميع خلع الرداء الحزبي خارج أسوار الجامعة، والحفاظ علي المنشآت والحرص علي سير العملية التعليمية.

وأضاف نصار أن الجامعة تكلفت 570 ألف جنية لتصليح سور الجامعة وإزالة الكتابات الموجودة عليه عقب فض اعتصام ميدان النهضة، موضحا أن الجامعة ملك أبنائها ولا يجب المساس بمنشآتها وتخريبها، مؤكدا علي حرية الرأي والتعبير بسلمية ودون الكتابة بعبارات مسيئة علي أسوار وحوائط الجامعة، قائلا:" من يريد أن يكتب شئ فعلية أن يكتب في لافته ويرفعها"، مضيفا بأنه أول رئيس جامعة أعلن رفضه للضبطية القضائية.

وقال الدكتور سامح هلال رئيس مجلس إدارة نادي تدريس جامعة القاهرة: " يجب أن نضع مصلحة الجامعة فوق كل شئ، وعلي الجميع أن يضرب بيد من حديد للتصدي لأي شغب او تخريب داخل الجامعة".

والجدير بالذكر أن ضيغة ميثاق الشرف الجامعي تتضمن: الحقوق والحريات التي لا يجب المساس بها، ووسائل تنظيم ممارسة تلك الحقوق والحريات، والأطر التنظيمية لمعالجة الخروج عن نظم ممارسة الحقوق والحريات، وآليات التحكيم في الخلافات. وكذلك تقييم المشكلات والصدامات المعتاد حدوثها ومناقشة المخاطر الآنية علي الحقوق والحريات وكيفية التعاون لمواجهتها.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى