مجلس جامعة القاهرة: متحف لكلية الآثار بأرض بين السريات يضم معارض للرسم ومواهب الطلاب

10/09/2013 05:52:40 ص

قرر مجلس جامعة القاهرة في جلسته المنعقدة، أمس، إنشاء متحف أثري تدريبي وتعليمي، لعرض مقتنيات الجامعة من القطع الأثرية النادرة والمخطوطات التاريخية بالمبنى الأثري بأرض بين السرايات، على أن يكون من المتاحف السياحية التي تضم قاعات للرسم ولعرض مواهب طلاب كلية الآثار والمستنسخات الأثرية.

وأوضح المجلس أن الجامعة ستقوم بالتعاون مع الجهات المعنية داخل وخارج مصر ومنها اليونسكو والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، وتقوم كلية الآثار بعمل دراسات مبدئية لتجهيز المبنى والبدء فى ترميمه فوراً .

وناقش المجلس توحيد درجات الرأفة فى جميع الكليات المتماثلة حتى تتحقق العدالة بين الطلاب وسوف يصدر مجلس الجامعة هذه القواعد ويعلنها للطلاب في غضون شهر أكتوبر المقبل، حتى يتحقق علمهم بها، ولتحقيق المساواة قرر المجلس تطبيق ذات القواعد التى تطبق في الكليات النظرية.

ووافق المجلس على ضم 4 أعضاء لمجلس الجامعة من الخارج لكى تستفيد الجامعة من خبراتهم وهم: الدكتور فاروق العقدة محافظ البنك المركزى السابق، والدكتور على عبد الرحمن محافظ الجيزة، والدكتور رمزى جورج استينيو وزير البحث العلمى، والدكتور ماجد الشربينى رئيس أكاديمية البحث العلمى والكنولوجيا، وقرر المجلس العودة للعمل باللائحة الأساسية لمركز التعليم المفتوح لعام 2003.

كما وافق مجلس الجامعة علي توجيه الشكر لمن تقدم بتبرعات الى الجامعة في الشهر الماضي وهو رجل الأعمال المصري ياسين الشقيري بمبلغ مليون جنيه، والدكتور ابراهيم بدران بمبلغ 100000 جنيه، وكذلك قبول مكتبة ورثة المرحوم الدكتور محمد سيد محمد وكيل كلية الاعلام الأسبق إهداء الى المكتبة المركزية بالجامعة.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى