أمين "الأعلي للجامعات الخاصة": إلغاء نظام الحجز المبكر وإتاحة الفرصة لجميع الطلاب للتقدم بالجامعات

31/08/2013 05:58:16 ص

صرح الدكتور جمال نوارة، أمين مجلس الجامعات الخاصة والأهلية، بأنه وفقاً للقانون 12 لسنة 2009 ومجلس الجامعات الخاصة والأهلية الذى يضم رؤساء الجامعات وممثلى رؤساء مجالس الأمناء، فإن المجلس هو المختص باتخاذ القرارات الخاصة بنظام قبول الطلاب بالجامعات.

 وأوضح نوارة في -بيان صادر اليوم- أن الأعوام الماضية كانت الجامعات تتلقى طلبات الالتحاق بها قبل ظهور النتيجة الخاصة بالثانوية العامة فى ضوء الحد الأدنى وكان يعمل بنظام الحجز المبكر، بغض النظر عن المجموع الحاصل عليه الطلاب، لذلك فقد تمت الدراسة من أجل إلغاء نظام الحجز المبكر وإتاحة الفرصة لجميع الطلاب للتقدم، وفقاً لمجموع الثانوية العامة أو مايعادلها والاعتداد بترتيب الطلاب وفقاً لأعلى الدرجات، وتحقيق باقي شروط القبول الخاصة بكل جامعة، والارتقاء بمستوى الطلاب بتلافي الحد الأدنى للقبول بالعديد من الكليات.

وأضاف نوارة أنه تم حصر عيوب النظام السابق فى النقاط الآتية : لاتوجد توقيتات محددة للتقدم للقبول بالجامعات الخاصة، وشكوى عامة من أولياء الأمور الذين لم يتم قبولهم بالجامعات الحكومية ومجموع درجاتهم مرتفعة ولا يجدون مكاناً بالجامعات الخاصة، وتحولت هذه المشكلة إلى أن نظرة المجتمع والحكومة المصرية للجامعات الخاصة أنها جامعات تسعى للربح بغض النظر عن المستوى الأكاديمى.

وكذلك انتشار المحسوبية للطلاب الذين يحققوا فقط الحد الأدنى للقبول، وهجوم متواصل من النقابات المهنية (المجموعة الطبية – الهندسة) نتيجة تدنى الحد الأدنى للقبول.

وأشار نوارة إلي أن هيئة المكتب لمجلس الجامعات الخاصة والأهلية قرر الموافقة بالإجماع على نظام قبول الطلاب بالجامعات الخاصة والأهلية فى العام الجامعى 2013- 2014 والذى صدق عليه مجلس الجامعات الخاصة بجلسته رقم (25) بتاريخ 2 مارس 2013، على أن يكون نظام القبول على أساس التنسيق للعام الدراسى 2013-2014، بتحديد الحد الأدنى للتقدم وليس القبول بكل كلية بالجامعات الخاصة، ويتم ذلك من خلال التنسيق على ثلاث مراحل.

وأكد نوارة أن هذة المراحل تتميز بإلغاء الحجز المسبق، وذلك لأن التقدم وليس القبول بالجامعة الخاصة يظل متاحاً لجميع الطلاب الذين يحققون الحد الأدنى حتى نهاية التاريخ المحدد لكل مرحلة، وتحقيق العدالة الاجتماعية والارتفاع بالحد الأدنى للقبول، وتقدير المجتمع المصري والحكومة للإجراءات العادلة فى قيد الطلاب، والتقليل من هجوم النقابات المهنية.

وأضاف نوارة أنه لدينا حالياً 18 مكتب تنسيق بكل جامعة خاصة، يتم التنسيق على ثلاثة مراحل، ويتقدم الراغبون للجامعة أو الجامعات المطلوب الدراسة بها، وحيث أنه يقدر عدد المتقدمين للجامعات الخاصة حوالي 60 ألف طالب، ويتقدم الراغب للالتحاق بهذه الجامعات في المتوسط إلى 2-3 جامعات، وعلى هذا يصبح عدد الطلبات للجامعات الخاصة حوالي 150 ألف طلب.

وتابع: وعلى هذا لا يجوز المقارنة بين نظام التنسيق بالجامعات الحكومية والجامعات الخاصة، لأن التنسيق بالجامعات الحكومية مركزي ويتقدم الطالب مرة واحدة للمكتب المركزي وتقوم إدارة التنسيق بالإعلان على أسماء الملتحقين بالكليات.

وأوضح نوارة أن أعمال المرحلة الأولي بالجامعات الخاصة لقبول الطلاب بكلياتها المختلفة انتهت، وهذا بيان توضيحي موضح به الأعداد المقررة لكل كلية والأعداد المقبولة بها والأعداد المتبقية بالكليات التي لم يتم شغلها طبقا للمرفق، وبالنظر الى مؤشرات القبول يتضح ارتفاع الحد الأدنى للقبول ببعض كليات الجامعات، فعلى سبيل المثال بلغ الحد الأدنى للقبول بكلية الطب البشرى بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا الى 97.8%، فى حين بلغ الحد الأدنى بذات الكلية بجامعة 6 أكتوبر الى 93.7%، كما بلغ الحد الأدنى بكلية الصيدلة بالجامعة المصرية الروسية الى 92.2%، كما بلغ الحد الأدنى بكلية الصيدلة التى تقبل بمجموع أقل من الحد الأدنى المقرر للقبول الى 90.8%، وبكلية طب الفم والأسنان بذات الجامعة الى 90.8%.

و جاري العمل حاليا بالمرحلة الثانية بالجامعات الخاصة للالتحاق بالكليات التي بها أماكن شاغرة للعام الجامعي 2013-2014 حتى 5 سبتمبر المقبل وفقا للحد الأدنى المعلن عنه وبدون حد أقصى فى مجموع الدرجات وهو: بالنسبة للطلاب المصريين: الطب البشري 92%، والصيدلة وطب الأسنان 82%، والعلاج الطبيعي 82%، والهندسة 80%، والحاسبات 70%، والتكنولوجيا الحيوية 70%، والعلوم الاجتماعية - الفنون التطبيقية – الاقتصاد والادارة والعلوم السياسية – العلوم الطبية المساعدة – الإعلام – اللغات – التربية – الحقوق – السياحة 66%.

وبالنسبة للطلاب الغير مصريين: الطب البشري - طب الأسنان – الصيدلة - العلاج الطبيعي - التكنولوجيا الحيوية - الهندسة 65%، وبالنسبة للطلاب الكويتيين يكون الحد الأدنى 79% لكليات المجموعة الطبية، وسوف يتم الإعلان عن بدء المرحلة الثالثة للشهادات المعادلة خاصة الـ IG والأماكن المتاحة بالكليات المختلفة، وذلك بعد قيام الجامعات الخاصة بموافاة أمانة المجلس بالموقف النهائي بالمرحلة الثانية لكل جامعة.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى