مجلس جامعة القاهرة: الجامعة محايدة وليست طرفا في الأحداث الجارية

30/07/2013 04:53:31 ص

عقد أمس مجلس جامعـــة القاهـــــرة اجتماعـــا برئاســــــة الدكتور حسام كامل رئيس الجامعة والذى تنتهى فترة رئاسته للجامعة  بنهاية شهر يوليو الجاري، وفى حضور الدكتور جابر نصار الذى يتسلم مهام منصبه رئيسا للجامعة فى أول اغسطس عام 2013 ، وذلك بنادى تجديف الجامعة.

وناقش المجلس خلال اجتماعه المستجدات الحالية بجامعة القاهرة فى ضوء اعتصام النهضة ومحيط جامعة القاهرة، وأكد مجلس الجامعة على عدم وجود عناصر من الشرطة أو الجيش داخل حرم الجامعة وأن المتواجدين داخل الحرم الجامعى هم أفراد الأمن المدنيين التابعين للجامعة فقط وهم غير مسلحين ويقومون بمنع دخول أفراد غير أفراد الأمن المدنى وأعضاء هيئة التدريس والعاملين من باب جانبى، حيث أن الأبواب الرئيسية للجامعة مغلقة من جانب المعتصمين,

وأكد المجلس أن الجامعة محايدة وليست طرفا فى الأحداث الجارية ولا تسمح باستخدام مبانيها فى أيه عمليات أمنية أو اشتباكات بين الأطراف، وأقر مجلس الجامعة الحساب الختامى لصندوق الرعاية الطبية لأعضاء هيئة التدريس والعاملين وأسرهم عن السنة المالية المنتهية فى 30 يونيو 2013 والذى أظهر زيادة مالية مقارنة بالأعوام السابقة، ووافق المجلس على انشاء برنامج البكالوريوس فى هندسة البرمجيات بكلية الحاسبات والمعلومات.

وكرم مجلس جامعة القاهرة فى بداية اجتماعه، الدكتور حسام كامل لانتهاء فترة رئاسته للجامعة بنهاية الشهر الجاري، وأشاد المجلس بدوره فى قيادة الجامعة خلال فترة رئاسته لها والنهوض بها والمحافظة على مكانتها فى ظروف صعبة،  كما أشاد المجلس بالحكمة والهدوء التى أدار بها الجامعة والتى شهدت طفرة فى معظم المجالات، وبخاصة فى مجال البحث العلمى والنشر الدولى، وقام أعضاء المجلس بتقديم هدية تذكارية تقديرا  له.

كما كرم مجلس الجامعة الدكتورة هبه نصار نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة لانتهاء فترة ولايتها للمنصب بنهاية يوليو الجارى، وفى كلمته أمام المجلس قال الدكتور جابر نصار أن الجامعة فى حاجة الى تضافر كل جهود أبنائها فى مواجهة التحديات والاشكاليات التى تواجهها والعمل من أجل الحفاظ على مكانتها.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى