"نصار" يفتتح مؤتمراً دولياً للأدب المقارن عن المقاومة فى اللغة والأدب بآداب القاهرة

11/11/2014 04:50:53 ص

افتتح في العاشرة من صباح اليوم الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة مؤتمراً دولياً للأدب المقارن بعنوان "المقاومة فى اللغة والأدب"، الذي نظمه قسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب وذلك فى الفترة من11 الى 13 نوفمبر الجاري.

وحضر الافتتاحية الدكتور عز الدين أبو ستيت نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور معتز عبد الله عميد الكلية، بالاضافة الى لفيف من أساتذة الكلية وروادها، كما شارك فى المؤتمر مائة باحث وباحثة من جامعات مصرية وعربية، بالاضافة الى باحثين من كوريا الجنوبية، الهند، رومانيا، ايطاليا، نيجيريا، فرنسا، تركيا، والولايات المتحدة الأمريكية.

وتوجه الدكتور جابر نصار رئيس الجامعة فى كلمته بالشكر والثناء على الحضور الكريم وجميع المشاركين فى تنظيم المؤتمر، وأشار نصار الى أهمية الدور الريادى الذي تقوم به كلية الآداب فى زرع الثقافات بوصفها الممر الأساسي وجسر التعاون بين الشعوب والحضارات، وأن مقاومة الأفكار الشاذة بالمجتمع لا يمكن أن تكون إلا عبر تواصل الثقافات، مشيراً الى أن الجامعة ترعي دائماً دور الآداب والفنون فى التنوير واتساع العقول بالثقافة والأدب.

وتقدم الدكتور معتزعبد الله عميد الكلية فى كلمته بالشكر والامتنان لرئيس الجامعة وذلك لمشاركته بالحضور ورعايته الدائمة لكلية الآداب، كما تقدم بالشكر لجميع الحضور، وأشاد فى كلمته بنشاط قسم اللغة الإنجليزية وعمله الدؤوب فى اثمار العملية التعليمية، موضحاً أن الكلية ترتقي دائماً بعلمائها وأدبائها.

وتوجه الدكتور محمد عنانى أستاذ الأدب الانجليزى بقسم اللغة الانجليزية بالثناء والشكر لرئيس الجامعة وعميد الكلية وجميع الحضور، كما أشاد بجهود كلية الآداب فى ارتقاء العملية التعليمية وعلو شأن طلابها، موضحاً أن هؤلاء الطلاب هم خيرة أبناء الوطن، وأكد عنانى أن العلم والفن والأدب لا يزدهر إلا بإرتقاء الحضارات والشعوب المختلفة.

وأوضحت الدكتورة لبنى عبد التواب رئيس المؤتمر ورئيس قسم اللغة الانجليزية أن المؤتمر يتناول عدة محاور عن المقاومة وذلك من عدة زوايا منها قوة الصورة البصرية، المقاومة السلبية، التاريخ والتاريخ البديل، الاعلام ووسائل التكنولوجيا الحديثة، العولمة وإضفاء الطابع المحلى، الفكاهة، قوة الجسد، المرأة والمقاومة، الصوت والصمت.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى