وزير التعليم العالي: تنظيم معسكر لـ80 طالبة من دول حوض النيل بمشاركة 100 طالبة مصرية

09/06/2013 05:50:20 ص

عقد المجلس الأعلى للجامعات اجتماعاً صباح أمس برئاسة الدكتور مصطفى مسعد وزير التعليم العالى وبحضور وزيري التربية والتعليم والبحث العلمي، وذلك بمقر أمانة المجلس بجامعة القاهرة.

وفي بداية الجلسة كلف وزير التعليم العالي لجنة الجامعات للتعاون مع أفريقيا بإعداد استراتيجية شاملة لدعم التعاون مع دول حوض النيل، وأن يكون من بين عناصر هذه الاستراتيجية تبادل الزيارات للأساتذة والطلاب، وتقديم المنح الدراسية لطلاب دول حوض النيل، وإنشاء فروع للجامعات المصرية بدول حوض النيل، وإقامة المعسكرات والدورات الرياضية المشتركة.

وأعلن مسعد عن تنظيم معسكر لطالبات دول حوض النيل يوم 21 يونيو الجارى ويشارك فيه 100 طالبة مصرية من الجامعات والمعاهد، و80 طالبة من دول حوض النيل.

كما تناول المجلس الخطوات التى تم اتخاذها بشأن إنشاء صندوق مركزى بوزارة المالية يتم الإنفاق من خلاله لتحسين دخول العاملين الإداريين بالجامعات، كما تناول المجلس موضوع تطوير نظام الثانوية العامة ودراسته من خلال لجنة عمل مشتركة من لجان القطاع بالمجلس الأعلى للجامعات ووزارة التربية والتعليم.

وأعلن الوزير عن موافقة وزارة التخطيط من حيث المبدأ على تخصيص مبلغ 280 مليون جنيه لاستيراد أجهزة لتطوير منظومة الأمن فى الجامعات، وكذلك شراء معدات للمطابخ بالمدن الجامعية.

وفى إطار النظام الوطنى الجديد للتأهيل المهنى للأطباء وطرحه للمناقشة المجتمعية وافق المجلس على عقد أربع ندوات بكليات الطب فى جامعات القاهرة والمنصورة والإسكندرية وأسيوط، بحيث يتم اشتراك جميع كليات الطب فى هذه الندوات ويشارك فى كل ندوة مجموعة تمثل كل كلية وتشمل العميد وهيئات التدريس والنواب والطلاب.

ووافق المجلس من حيث المبدأ على مقترح التعاون بين كليات التربية بالجامعات ووزارة التربية والتعليم، ويشمل مجالات تقويم التعليم قبل الجامعى وجودته، والتنمية المهنية والدورات التدريبية وورش العمل، والبحوث، والتوجيه والإرشاد النفسى، وتم الاتفاق على توقيع بروتوكول تعاون فى هذا الشأن بين وزارتى التعليم العالى والتربية والتعليم.

كما وافق المجلس على اقتراح جامعة قناة السويس بإنشاء معهد الاستزراع السمكى وتكنولوجيا الأسماك بالإسماعيلية، وإنشاء قسم المكتبات والمعلومات بآداب المنيا، والموافقة على اقتراح جامعة عين شمس بتشكيل لجنة التعاون والتنسيق مع الجامعات الأوربية والأمريكية.

وناقش المجلس أساليب تطوير نظم التغذية فى المدن الجامعية، وأهمية اتخاذ الضوابط اللازمة من خلال الجامعات لضمان سلامة الغذاء، كما أحيط المجلس علماً بإنشاء كلية طب عسكرية بالقوات المسلحة، وتخضع للضوابط المعمول بها من خلال المجلس الأعلى للجامعات، كما أحيط علماً بكتاب رئيس قطاع مكتب وزير التعليم العالى بشأن الإجراءات اللازمة لحماية المنشآت الجامعية من الأخطار الناتجة بسبب ارتفاع الأحمال على شبكات الكهرباء، وكذلك كتاب لجنة قطاع التمريض بشأن بروتوكول التعاون بين كليتى التمريض بجامعتى القاهرة وعين شمس ومؤسسة مصر الخير بشأن تقديم برنامج تدريبى لمقدمى الخدمات الصحية المعاونة.

كما وافق المجلس من حيث المبدأ على ضرورة حصول الكليات الجديدة المزمع إنشاؤها بالجامعات على الاعتماد المؤسسى المرحلى من هيئة ضمان الجودة قبل بدء الدراسة، كما وافق المجلس على تشكيل لجنة تتولى مراجعة اللوائح الدراسية لجميع برامج التعليم المفتوح بالجامعات، ووضع معايير جودة مناسبة لها ومتابعة تطبيق هذه المعايير، كما أحيط المجلس علماً بتطورات الدراسة لمشروع إنشاء الجامعة المصرية المفتوحة.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى