مجلس جامعة القاهرة يقر الترتيبات النهائية لبدء العام الجامعي الجديد

30/09/2014 01:41:23 ص

ناقش أمس مجلس جامعة القاهرة برئاسة الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة، الترتيبات النهائية الخاصة ببدء العام الجامعي الجديد المقرر له 11 أكتوبر 2014، وتشمل الإنتهاء من صيانة المنشأت والمباني الجامعية وتجهيز قاعات المحاضرات والمعامل والمكتبات وإعلان والجداول الدراسية وبرامج الأنشطة الطلابية.

وأكد مجلس الجامعة على ضروة انتظام العملية التعليمية وقيام عمداء ووكلاء الكليات بجولات داخل كلياتهم خلال الأسبوع الأول من بدء الدراسة وعقد اللقاءات مع الطلاب، وبخاصة الجدد، والإنتهاء من نتائج التحويلات ونقل القيد بين الكليات الجامعية وتسكين الطلبة والطالبات بالمدن الجامعية وفق القواعد المحددة للسكن فى العام الجامعي الجديد والجدول الزمني المحدد للتسكين.

ودعا الدكتور جابر رئيس جامعة القاهرة إلى ضرورة إعداد برامج للأنشطة الطلابية على مستوى الجامعة والكليات تؤدي لتنمية مهارات الطلاب العملية والعلمية.

وأقر مجلس جامعة  القاهرة ما أنتهي إليه مجلس عمداء الجامعة في اجتماعه قبل إسبوعين ،وذلك فيما يخص الإستعداد للعام الجامعي الجديد وانتظام العملية التعليمية وتأمين الجامعة وتسكين الطلاب في المدن الجامعية وفق الضوابط التي أقرها مجلس العمداء، كما استعرض المجلس الإجراءات الخاصة بتأمين الجامعة خلال العام الجامعي الجديد، ومن بينها تقوية جهاز الأمن الإداري وسد منافذ السور الخارجي للحرم الجامعي وتعظيم إمكانات الأمن الإداري للإستفادة بالتعاقد مع شركة أمن متخصصة، إلى جانب الشركة التي تعاقدت معها وزارة التعليم العالي لتأمين بوابات الجامعات، ومن بينها بوابات جامعة القاهرة، والإنتهاء من تغيير أبواب حرم الكليات لتكون فولاذية مع بداية العام الدراسي.

كما أكد المجلس على مسؤولية العمداء في إنضباط العملية التعليمية في كلياتهم، وقرر المجلس تشكيل لجنة للنظر في تظلمات الطلاب المفصولين فصلاً نهائياً من الجامعة وفقاً للمادة (184) مكرر من قانون تنظيم الجامعات.

وقال الدكتور جابر نصار أن هناك إتفاقاً مع مديرية أمن الجيزة لإزاحة السيارات المتواجدة أمام البوابة الرئيسية للحرم الجامعي والتنسيق مع محافظة الجيزة لإزاحة الإشغالات من أمام البوابة الرئيسية للجامعة. وقرر المجلس تشكيل لجنة مكونة من عميدي الهندسة والتخطيط العمراني وأمين عام الجامعة ومدير الأمن الإداري بالجامعة لبحث إمكانية استغلال أرض الجامعة ببين السرايات كجراج مؤقت لسيارات أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة خلال الفصل الدراسي الأول فى إطار إجراءات التأمين للحرم الجامعى.

وأكد مجلس الجامعة على ضرورة أن تنتهي الكليات التي لم تتقدم للجودة حتى الآن، من التقدم حتى 15 ديسمبر المقبل على أن توفر الجامعة الإمكانيات اللازمة والموارد الخاصة لمتطلبات الجودة والإعتماد لتلك الكليات.

ووافق مجلس الجامعة على تعديل معايير جوائز الجامعة وزيادة عددها، ومن تلك المعايير أن تكون لجان الجوائز من أساتذة ذوي خبرة وحاصلين على جوائز علمية سابقة، وأن يكون عضو هيئة تدريس قائماً بالعمل عند نيله للجائزة ولايكون منتدباً في مكان آخر، وزيادة الجوائز التشجيعية إلى 24 جائزة لتشمل جميع القطاعات والمجالات العلمية، إلى جانب زيادة جوائز التميز إلى 7 جوائز، وزيادة قيمة المكافأت المخصصة للجواىْز.

ووافق مجلس جامعة القاهرة على قبول التبرع المقدم من البنك الأهلي المصري وقيمته 10 ملايين جنيهاً و 212 ألفاً لتطوير وحدة قسطرة القلب بمستشفى الأطفال الجامعي (أبو الريش الياباني). وقدم المجلس الشكر للبنك العربي الإفريقي لتقديمه للجامعة قطعة أرض خلف المستشفى لبناء مستشفى جديد للأطفال تكون امتداداً لمستشفى أبو الريش اليابانى والتى ستقام مبانيها هدية من الحكومة اليابانية  بتكلفة 17 مليون جنيهاً، وثمن المجلس على دور حكومة اليابان وهيئة التعاون الدولى الياباني "جايكا" في تطوير مستشفى أبو الريش. ووافق المجلس على قبول الهدية المقدمة من وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهي عبارة عن 50 جهاز حاسب آلي لمعامل كلية الحاسبات والمعلومات.

وكان مجلس جامعة القاهرة قد استهل اجتماعه بتهنئة أسرة الجامعة على المظهر الحضاري الذي قدمته الجامعة خلال الإحتفالية التي شهدها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتكريم أوائل الجامعات بقاعة الإحتفالات بالجامعة والتي ألقى خلالها الرئيس كلمة تهم المجتمع الجامعي. ودعا مجلس الجامعة لدراسة التوجهات التي وردت في خطاب الرئيس فيما يتعلق بتحسين الترتيب العالمي للجامعات وتجويد التعليم وإعلاء  دورالبحث العلمى لخدمة المجتمع.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى