مؤتمر صحفي لاتحاد الجمعيات الأهلية برعاية رئيس الجمهورية في جامعة القاهرة

20/05/2013 06:34:23 ص

عقد اليوم الاتحاد العام للجمعيات الأهلية مؤتمرا صحفيا بجامعة القاهرة، للإعلان عن ملتقي "تكامل.. دور المجتمع المدني في بناء مصر"، والذي سيعقد في 29 مايو الجاري في حضور ورعاية رئيس الجمهورية، بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

وقال حاتم خاطر رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية أن المؤتمر يعد انطلاقة جديدة لدور المجتمع المدني والأهلي في مصر، مضيفا بأن ملتقي "تكامل" تنطلق أهدافه من أهمية تفعيل دور الاتحاد العام للمؤسسات والجمعيات الأهلية لخدمة وتنمية الوطن وطرح الأفكار وتبادل الخبرات ونقل التجارب وتفعيل دور الجمعيات والمؤسسات والهيئات التنموية والخيرية لتوحيد الجهود في خدمة الوطن.

وأضاف خاطر أن رئاسة الجمهورية ستقدم جائزة للجمعيات الأهلية، خلال الملتقي في 29 مايو الجاري، قيمتها مليون جنية وسوف تمنح وفق معايرر صارمة، منها اختيار 4 جمعيات شبابية للفوز بجائز، قيمة الجائزة الواحدة 50 ألف جنية، واختيار 8 جمعيات للحصول علي 8 جوائز قيمة كل منها 100 ألف جنية ، موضحا أنه سيراعي في الإختيار جمعيات معنية بالمرأة والطفولة والفئات الخاصة والجمعيات الحدودية، وأن تكون مسجلة بالشئون ومستمرة في أداء رسالتها لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات متصلة، موضحا انه تم استثناء شرط 3 سنوات و100 الف جنية بالنسبة للجمعيات الشبابية التي انشأت عقب الثورة.

وتابع خاطر: وتهتم بالمشروعات التنموية وتلعب دورا هاما في خدمة المجتمع، خاصة المهمشين والعشوائيات والمناطق الفقيرة والقري المحرومة وميزانيتها لعام 2011 لا تقل عن 100 ألف جنية كحد أدني، ولا تزيد عن ثلاثة ملايين كحد أقصي، وتقدم الخدمات للجميع بدون تمييز بسبب الدين أو الجنس أو العقيدة، ولديها القدرة علي القيادة وإدارة فريق العمل ونجاح الجمعية أو المؤسسة في التشبيك والشراكة مع جمعيات أخري بهدف زيادة فعاليتها.

وأضاف الدكتور أندرية ذكي، رئيس الهيئة الانجيلية ونائب الأمين العام للمؤتمر، أن المؤتمر يناقش عدة محاور منها: رسالة وأدوار المجتمع المدني في بناء مصر الحديدة، وبناء وتعظيم الشراكة بين منظمات المجتمع المدني والاجهزة الرسمية والقطاع الخاص والإعلام، والفرص والتحديات والإشكاليات التي تواجه منظمات المجتمع المدني، مشيرا إلي أنهم يعملون بمشاركة  22 جمعية ذات جذور دينية ومسيحية وبعض جمعيات مدنية، وبينهم الإحترام المتبادل والعيش المشترك، مؤكدا أن مصر في هذة اللحظة تحتاج لهذة النماذج.


إنضم للقائمة البريدية
البريد الإلكترونى